تقرير للأمم المتحدة يتهم السلطات الباكستانية بعرقلة التحقيقات في اغتيال بوتو

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال تقرير اللجنة الدولية التابعة للأمم المتحدة للتحقيق في اغتيال رئيسة الوزراء الباكستانية السابقة بينظير بوتو إنه كان من الممكن تفادي اغتيالها لو تم اتخاذ تدابير أمنية كافية.

ووصف التقرير الذي أعدته لجنة تحقيق مستقلة عينتها الأمم المتحدة الاجراءات الأمنية لحماية بوتو في يوم اغتيالها بأنها كانت "غير كافية على نحو خطير".

وكانت بوتو قد اغتيلت في هجوم مزودج باطلاق النار وقنبلة بعد أن ألقت كلمة في تجمع انتخابي حاشد بالقرب من العاصمة إسلام أباد في ديسمبر/ كانون الأول 2007.

بنيظير بوتو

كانت بوتو قد اتهمت بعض كبار السياسيين ومسؤولي المخابرات بالتآمر لقتلها

ويقول مراسل البي البي سي لدى الأمم المتحدة إن ثمة اعتقادا لدى كثير من الباكستانيين بأن الجيش الباكستاني والرئيس السابق الجنرال برويز مشرف ربما كانوا الجهة التي تقف وراء عملية الاغتيال.

وقد تم تشكيل لجنة التحقيق في يوليو تموز من العام الماضي استجابة لطلب من باكستان.

واتهمت اللجنة الدولية السلطات الباكستانية بعرقلة التحقيقات في اغتيال بوتو واصفة القصور في الإجراءات الأمنية التي اتخذتها الشرطة بأنه كان "متعمدا".

وكانت اللجنة قد أجلت إصدار تقريرها لمدة أسبوعين بناءا على طلب عاجل من الرئيس الباكستاني آصف زرداري أرمل بوتو.

وكلفت اللجنة الدولية التي تتكون من ثلاثة اعضاء بالتحقيق في وقائع وملابسات وفاة بوتو وليس توجيه المسؤولية الجنائية.

وتقول مراسلة بي بي سي باربرا بليت إن كل ما له علاقة باغتيال بوتو يثير كثيرا من التساؤلات والغموض وبخاصة الخطوة التي اتخذها زرداري بتقديم طلب لتأجيل صدور التقرير لمدة أسبوعين في آخر لحظة.

وأضافت أن السبب ليس واضحا حتى الآن فالحكومة الباكستانية قالت انها تريد وقتا اضافيا لتلقي إفادات من كل من أفغانستان والولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية وهي الدول الثلاث التي حذرت بوتو من تعرضها للقتل.

لكن اللجنة الدولية أصرت على أن تقريرها شامل وذلك على الرغم من موافقتها على تأجيل إصداره.

وكان الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف قد اتهم زعيم حركة طالبان الباكستانية بيت الله محسود الذي قتل في غارة أمريكية جوية أغسطس آب الماضي بمسؤوليته عن اغتيال بوتو كما أن بوتو نفسها سبق وقد صرحت بأنها مستهدفة من قبل أربع مجموعات مسلحة لها علاقة بتنظيم القاعدة.

لكنها اتهمت أيضا مجموعة من كبار السياسيين ومسؤولي المخابرات بالتآمر لقتلها.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك