الصين: إحراق جثث المئات من ضحايا الزلزال

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قالت السلطات الصينية إنها أحرقت جثث حوالي 700 من ضحايا الزلزال الذي ضرب بلدة جيغو في إقليم تشينغهاي شمال غربي الصين الأربعاء وأودى بحياة أكثر من 1400 شخص وتسبب بفقدان المئات وإصابة الآلاف بجروح.

وقالت التقارير إن الجثث وُضعت في خندق كبير وأُضرمت فيها النيران بعد أن جرت "مباركتها" على وقع ترانيم الرهبان البوذيين، وذلك في جنازة كبيرة لإحراق الجثث جرى تنظيمها بالقرب من بلدة جيغو.

يُشار إلى أن سكان التبت من البوذيين يقومون تقليديا بعمليات دفن لموتاهم يصفونها بـ "الدفن في الأعالي"، وتشمل العملية فرم جثة المتوفي وتقطيعها إلى قطع، ومن ثم تركها على منصة مرتفعة لتلتهمها الجوارح والنسور.

لكن السلطات قررت حرق جثث ضحايا الزلزال بسبب المخاوف من تفشي مرض في المنطقة بشكل سريع نتيجة تفسخ الجثث.

إحراق جثث ضحايا زلزال التبت

تم وضع الجثث في خندق كبير وأُضرمت فيها النيران بعد أن جرت "مباركتها" على وقع ترانيم الرهبان البوذيين، وذلك في جنازة كبيرة لإحراق الجثث بالقرب من بلدة جيغو

بسبب البعد الجغرافي بيننا، فأنا لست قادرا في الوقت الراهن على مواساة أولئك الذين تأثروا بشكل مباشر. لكنني أريدهم أن يعلموا أنني أصلِّي من أجلهم

الدلاي لاما

وتعليقا على ذلك، قال أحد السكان المحليين: "لا تستطيع النسور أن تأكلها جميعها."

زيارة الرئيس

من جهة أخرى أعلن التلفزيون الصيني أن الرئيس هو جينتاو وصل الاحد الى موقع الزلزال، وكان الرئيس الصيني قد اختصر زيارة إلى أمريكا اللاتينية وعاد على عجل الى بلاده في وقت مبكر من صباح الاحد لتفقد المناطق المنكوبة جراء الزلزال المدمر.

واعلن التلفزيون وصول الرئيس الصيني الى مطار منطقة يوشو التي تبعد حوالى ثلاثين كيلومترا عن جيغو مركز الزلزال.

من جهة أخرى، تعهد رئيس الوزراء الصيني، وين جيابو، لدى زيارته المنطقة بإعادة إعمار ما تهدم بسبب الزلزال الذي تسبب بتشريد الآلاف الذين باتوا في العراء وسط أجواء تصل حرارتها إلى درجة التجمد.وقال جيابو: "ستبذل الحكومة قصارى جهدها لإعادة إعمار المنطقة."

الدلاي لاما

من جانبه، أعلن الزعيم الروحي للتبت، الدلاي لاما، إنه يرغب بزيارة مسقط رأسه لتهدئة خواطر الناجين من الزلزال المدمِّر والتعزية بالضحايا.

وجاء في بيان صادر عن الدلاي لاما قوله: "بسبب البعد الجغرافي بيننا، فأنا لست قادرا في الوقت الراهن على مواساة أولئك الذين تأثروا بشكل مباشر. لكنني أريدهم أن يعلموا أنني أصلِّي من أجلهم."

يُذكر أن الدلاي لاما هو من مواليد إقليم كوينجهاي، لكن قدمه لم تطأ أرض الصين منذ الانتفاضة الفاشلة التي شهدتها هضبة التبت قبل أكثر من 50 سنة مضت.

جهود الإنقاذ

في غضون ذلك، أعلن التلفزيون الرسمي الصيني أنه تم إنقاذ تسعة أشخاص من تحت أنقاض مبنى منهار في بلدة جيغو المنكوبة، وكان خمسة منهم لم يصابوا بأذى، وذلك بعد مرور ثلاثة أيام على وقوع الزلزال.

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

وتواصل فرق الإنقاذ عمليات التنقيب والبحث عن ناجين وسط ركام حوالي 15 ألف منزل تهدَّم بفعل الزلزال الذي بلغت قوته 6.9 درجة علة مقياس ريختر,

وكانت المعدات الثقيلة قد بدأت بالوصول إلى المنطقة الوعرة المنكوبة للمساهمة بجهود الإغاثة والإنقاذ، وقد تم إحضارها من مناطق تقع على بعد مئات الكيلومترات عن كوينجهاي.

كما وصلت المواد الغذائية والخيم والتجهيزات الطبية إلى المنطقة، بيد أن فرق الإنقاذ قالت إن ثمة حاجة ملحَّة إلى إرسال المزيد من التجهيزات إلى المنطقة.

معابد منهارة

رهبان بوذيون يشاركون بأعمال البحث والإنقاذ

ساهم الرهبان باستخراج العديد من الجثث من تحت الأنقاض

وقال مراسل بي بي سي، داميان جراماتيكوس، الذي وصل إلى أكثر المناطق تضررا في جيغو إن أول ما وقعت عليه عينه في المنطقة هو سلسلة من المعابد البوذية والمحلات والمباني المنهارة.


واشترك بجهود الإنقاذ جنود ومدنيون ورهبان بوذيون استخدموا المعاول والمجارف والأيدي للحفر بين الأنقاض بحثا عن ناجين. وقد ساهم الرهبان باستخراج العديد من الجثث من تحت الأنقاض.

ويقول المسؤولون إن 85 في المئة من المباني في بلدة جيغو تعرضت للتدمير. وأظهرت صور بثها التلفزيون الصيني الحكومي كيف تحولت الشوارع إلى أنقاض.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك