السجن 25 عاما لحاكم الارجنتين العسكري الاسبق

الجنرال رينالدو بيجنون
Image caption نفى الجنرال بيجنون التهم الموجهة اليه

اصدرت محكمة ارجنتينية حكما بالسجن لمدة 25 عاما بحق الجنرال رينالدو بيجنون حاكم البلاد العسكري الاسبق لارتكابه انتهاكات لحقوق الانسان قبل ثلاثة عقود.

وجاء في قرار الحكم ان الجنرال بيجنون البالغ من العمر 82 عاما امر باختطاف وتعذيب عدد من الارجنتينيين عندما كان مساعدا لآمر اكبر مركز اعتقال في البلاد بين عامي 1978 و1979.

وعند صدور قرار الحكم، هتف اقارب الضحايا الذين حضروا جلسات المحكمة فرحا وهم يرفعون صور اقربائهم الذين قضوا في المعتقلات ابان فترة الحكم العسكري.

كما اصدرت المحكمة احكاما بالسجن بحق ستة مسؤولين سابقين آخرين.

وبموجب قرار الحكم، فإن المحكمة وجدت الجنرال بيجنون مذنبا بالتورط في 56 قضية قتل وتعذيب واختطاف عندما كان مسؤولا عن قاعدة (كامبو دي مايو) العسكرية الشهيرة قبل ان يصبح رئيسا فعليا للبلاد.

يذكر ان هذا المعسكر الذي يقع خارج العاصمة بوينس آيرس كان يعتبر اكبر مؤسسة من نوعها في الارجنتين ابان فترة "الحرب القذرة" التي شهدتها البلاد لسبع سنوات انتهت عام 1983.

ولدى سماعها بقرار المحكمة، قالت استيلا دي كارلوتو، رئيسة جماعة (جدات بلازا دي مايو) المعنية بحقوق الانسان: "تحركت العدالة ببطء، ولكنها وصلت اخيرا."

وتقول الجماعات المناصرة لحقوق الانسان إن 30 الف ارجنتيني تقريبا قتلوا او "اختفوا" خلال تلك الفترة التي استهدف فيها الجيش خصومه من اليساريين.

يذكر ان الجنرال بيجنون ورفاقه احيلوا للمحاكمة بعد ان نقضت المحكمة الارجنتينية العليا قرارا بالعفو كان يحمي مقترفي الانتهاكات من المقاضاة.