غزة: مقتل فلسطيني برصاص الجنود الاسرائيليين

خريطة غزة
Image caption غالبا ما تواجه المظاهرات قرب الحدود الشرقية للقطاع بالرصاص

افاد مراسل بي بي سي في قطاع غزة ان القوات الاسرائيلية قتلت شابا فلسطينيا بالرصاص خلال مظاهرة سلمية الاربعاء شرقي القطاع غزة.

وقالت مصادر طبية فلسطينية في مستشفى دار الشفاء في غزة، أن الشاب أحمد سالم ديب ويبلغ من العمر 19 سنة، وصل الى المستشفى في حالة حرجة بعد أن اصيب بعيار ناري في البطن، وقد فارق الحياة متأثرا بجراحه بعد نزف كثيرا.

وقد اصيب فلسطيني آخر في المظاهرة التي نظمها نشطاء ومزارعون فلسطينيون شرق قطاع غزة، احتجاجا على منع القوات الاسرائيلية لهم من الوصول إلى أراضيهم الزراعية قرب الجدار الامني الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل.

وقال شهود عيان، إن المتظاهرين حملوا اعلاما فلسطينية ولافتات احتجاجية، وعند وصولهم قرب الجدار الامني شرق حي الشجاعية في غزة، بدأ الجنود الاسرائيليون باطلاق النار باتجاههم، ما أدى الى مقتل الشاب وإصابة أخر بجراح متوسطة.

يشار الى أن مظاهرات اسبوعية تنظم من قبل المزارعين الفلسطينيين ومعهم متضامنون أجانب تواجه باطلاق النار من قبل الجنود الاسرائيليين قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وكانت متضامنة اجنبية تحمل الجنسية المالطية، قد اصيبت بعيار نار في ساقها خلال مظاهرة مشابهة شرق بلدة خان يونس جنوبي القطاع الاسبوع الماضي.