مقتل 11 عاملا على الاقل في انفجار بمنجم شرقي روسيا

روسيا

قتل 11 من عمال المناجم الروس على الاقل في انفجار بمنجم شرقي البلاد، حسبما اعلنت وزارة الطوارئ بموسكو.

وقالت الوزارة إن 312 عاملا كانوا داخل المنجم ساعة وقوع الحادث، تم اخراج العديد منهم احياء.

ونقلت وكالة نوفوستي الروسية الرسمية للانباء عن يلينا تشيرنوفا الناطق باسم وزارة الطوارئ قولها إن الحادث الذي نجم عن انفجار غاز الميثان اسفر ايضا عن اصابة 41 عاملا بجراح، بينما ما زال 64 عاملا محصورون داخل المنجم.

ووقع الانفجار في منجم راسبادسكايا الواقع في منطقة كيميريفو في سيبيريا على مسافة 3500 كيلومترا الى الشرق من العاصمة الروسية موسكو.

وقالت الوكالة إن حاكم كيميريفو، امان تولييف، يقود عملية انقاذ الناجين في المنجم.

يذكر ان العديد من المناجم الروسية تفتقر الى شروط الامان الضرورية، ولم يتم تحديثها منذ انهيار الاتحاد السوفييتي اواخر ثمانينيات القرن الماضي.