"لا صلة للقاعدة بمحاولة التفجير بنيويورك"

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال عمدة مدينة نيويورك مايكل بلومبيرج انه "لا يوجد دليل على وقوف القاعدة او اي منظمة ارهابية اخرى كبيرة وراء محاولة تفجير سيارة مفخخة في نيويورك".

واضاف بلومبيرج قائلا: "من الواضح أن القنبلة المكونة من اسطوانات غاز البروبان والبنزين وألعاب نارية كانت قد أعدت بشكل يفتقر إلى الإتقان والحرفية".


وقال العمدة: "كنا محظوظين جدا. فبفضل يقظة سكان هذه المدينة وكفاءة وحرفية جهاز الشرطة تمكننا من تجنب وقوع حادث مميت فعلا."

وكان رئيس شرطة نيويورك، ريمون كيلي، اكد في وقت سابق عدم وجود أي دليل حتى الآن على صلة حركة طالبان باكستان بالمحاولة الفاشلة لتفجير سيارة مفخخة في ميدان تايمز سكوير الواقع في المنطقة السياحية في المدينة.

وقال كيلي إن الشرطة بصدد التحدث إلى رجل قال إنه قام بتسجيل شريط فيديو يُظهر المشتبه به الذي كان ينوي القيام بعملية تفجير السيارة.

رجل أبيض

وأضاف أن الرجل الذي يظهر في الشريط المذكور هو أبيض وفي الأربعينات من العمر، وبدا وهو يخلع قميصه في زقاق مجاور ويضعه في حقيبة.

لكن، وزيرة الأمن الداخلي، جانيت نابوليتانو، قالت إن السلطات تتعامل مع المحاولة على أنها "هجوم إرهابي محتمل".

من الواضح أن القنبلة المكونة من اسطوانات غاز البروبان والبنزين وألعاب نارية كانت قد أعدت بشكل يفتقر إلى الإتقان والحرفية

مايكل بلومبيرج، عمدة مدينة نيويورك

في غضون ذلك، يواصل المحققون فحص مجموعة من الخيوط التي بحوزتهم في محاولة لمعرفة الجهة التي حاولت تفجير السيارة الرياضية المفخخة.

"صنع هواة"

وقد وصفت الشرطة القنبلة بأنها من "صنع هواة"، مضيفة أنها ضمَّت عبوات من غاز البروبان وألعابا نارية وجهاز توقيت.

وكانت حركة طالبان باكستان قد أصدرت بيانا في وقت سابق تبنَّت فيه مسؤولية محاولة التفجير. لكن المراقبين يعتقدون بأنه يمكن أن يكون تبني محاولة لاستغلال مشاعر الذعر التي أعقبت الحادث.

ويقول مراسل بي بي سي في الولايات المتحدة، جوردن كوريرا، إن السلطات الأمريكية تريد مزيدا من الوقت لمعرفة ملابسات المحاولة قبل توجيه الاتهام إلى أي جهة كانت.

إبطال المفعول

وكانت سلطات مدينة نيويورك قد قالت إن شرطة المدينة تمكنت من إبطال مفعول سيارة مفخخة كانت مركونة في ساحة "تايمز سكوير" في قلب المدينة، محبطة بذلك "عملا ارهابيا كان يمكن أن يفتك بالعديد من البشر".

الشرطة في ميدان تايمز سكوير

كانت الشرطة قد أغلقت جانبا من ميدان تايمز سكوير فور الإبلاغ عن السيارة المفخخة

وقالت الشرطة إنها تحركت لإحباط المحاولة بعد أن كانت قد تلقت بلاغا من بائع متجول بشأن وجود سيارة مشبوهة في المنطقة المذكورة.

وكانت الشرطة قد أغلقت جانبا من الميدان المذكور، والذي يُعتبر وجهة هامة بالنسبة للسائحين، وذلك في إطار الاستنفار الأمني الذي فُرض على المنطقة في أعقاب اكتشاف السيارة المفخخة.

وامتدح الرئيس الأمريكي باراك أوباما، في بيان صادر عن البيت الابيض، رد الفعل السريع من جانب شرطة نيويورك.

وجاء الاستنفار الامني بعدما أن أخبر البائع المتجول الشرطة أنه أنه شاهد دخانا يتصاعد من السيارة الرياضية رباعية الدفع من نوع نيسان، والتي كانت مركونة في الشارع رقم 45 في المنطقة المذكورة.

لا إصابات

جانب من ميدان تايمز سكوير

قامت الشرطة بإخلاء الآلاف من المناطق المحيطة بميدان تايمز سكوير

من جانبه، قال ديفيد باترسون، حاكم ولاية نيويورك: "لحسن الحظ، لم يُصب أحد بأذى. أما الآن، فستتحول جهود المدينة وانتباهها إلى مهمة البحث عن الجهة المسؤولة عن هذه المحاولة الإرهابية."

وتقول مراسلة بي بي سي في نيويورك، كارولين هيبكر، إنه تم إخلاء آلاف المارة والسياح من الشوارع المحيطة بميدان "تايمز سكوير"، والذي يضم العديد من مسارح المدينة.

كما تم إخلاء عدة مبانٍ تجارية، وتوقَّفت شبكة قطار الانفاق في المدينة بشكل مؤقت. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن أحد عناصر الإطفاء قوله إن شخصا شوهد يفر من المكان.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك