الرماد يغلق مجددا المجال الجوي لاستكلندا وايرلندا الشمالية

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أدت سحابة منبعثة من بركان أيسلندا إلى اضطراب حركة الطيران في أوروبا مجدداً.

فقد قررت السلطات البريطانية إغلاق المجال الجوي فوق اسكتلندة وإيرلندا الشمالية اعتبارا من السادسة صباح اليوم الأربعاء بتوقيت جرينتش إلى أجل غير مسمى.

وجاء القرار بسبب تراكم الرماد البركاني في الجو,وتفيد تقارير بأن هذه المرة الأولى التي تشكل فيها السحب البركانية خطرا مباشرا على المجال الجوي البريطاني والايرلندي منذ ثوران بركان ايسلندا الشهر الماضي.

وحذرت السلطات من أن اتجاه الرياح قد يؤدي أيضا إلى إغلاق المجال الجول لانجلترا بحلول مساء الأربعاء.

واضافت هيئة الطيران المدني البريطانية أن توقعات الاحوال الجوية تبين أن كثافة الرماد البركاني في الجو فوق اسكتلندا وايرلندا الشمالية تتجاوز الحد الذي يعتبره مصممو محركات الطائرات آمنا.

وتأتي القيود الجديدة بعد أقل من ثلاثة أسابيع على اغلاق المجال الجوي الأوروبي بسبب السحابة البركانية.

طائرة

السحب البركانية اربكت الطيران باوروبا

إجراءات أوروبية

في تلك الأثناء، اتفق وزراء النقل الأوروبي، في اجتماع لهم في بروكسل، على المضي قدماً في اتجاه وضع نظام أوروبي موحد لمراقبة حركة الطيران.

وتتضمن الاجراءات تسريع الخطط الحالية المطروحة لدمج المجال الجوي الاوربي مما سيوفر " مشرف او منظم اوربي واحد لسماء اوربية واحدة".

وستصدر المفوضية الاوربية قواعد تسمح للحكومات الوطنية بتعويض شركات الطيران.

من المهم ضمان ان لا يعيش ملايين الناس وشركات الاعمال هذه الازمة التي حصلت في الاسابيع القليلة الماضية ثانية

سيم كالاس مفوض النقل الاوربي

وتقدر شركات الطيران خسائرها بعشرات المليونات من الجنيهات الاسترلينية بسبب الرماد البركاني.

وتسبب الارباك الناجم عن الرماد البركاني في تعطيل حركة الطيران في اوربا لمدة ستة ايام، تاركا الملايين من المسافرين معلقين.

وتحدث مفوض النقل الاوربي سيم كالاس بعد اللقاء الوزاري من المهم ضمان"ان لا يعيش ملايين الناس وشركات الاعمال هذه الازمة التي حصلت في الاسابيع القليلة الماضية ثانية".

واضاف"سيتواصل حدوث ذلك، قد يكون ذلك في الاسبوع القادم، او في عشرين عاما، ولكنه سيحدث ثانية، فالبراكين لا تطيع القوانين".

وتبع هذا لقاء الوزراء الاوربيين الاستثنائي هذا انتقادات صناعة الطيران للحكومات التي اتخذت اجراءات احترازية تراها شركات الطيران مبالغ فيها في التعامل مع هذه الازمة، اوقفت الرحلات الجوية دون ضرورة.


BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك