سحابة الرماد البركاني تتسبب في إغلاق مطارات إسبانيا

السحابة البركانية
التعليق على الصورة،

تسببت السحابة البركانية في إغلاق مطارات في أيرلندا وشمال بريطانيا الأسبوع الماضي

قررت اسبانيا إغلاق 19 مطارا بعد أن امتدت سحابة الرماد البركاني المنبعثة من بركان أيسلندا فوق جنوب أنحاء أوروبا الغربية.

ومن ضمن المطارات التي تعرضت للإغلاق جراء السحابة مطار برشلونة وهو ثاني أكبر مطار في إسبانيا.

وحُولت مسارات معظم الرحلات الرابطة بين أوروبا وأمريكا الشمالية إلى ممرات جوية آمنة، وفق وكالة المراقبة الجوية الأوروبية.

ويقول مراسلون إن 600 رحلة جوية تربط في المعدل بين أوروبا وأمريكا الشمالية.

وقالت الوكالة الوطنية لإدارة المطارات (آينا) إن المطارات التي أغلقت تشمل مطارات برشلونة وخيرونا وساباديل وبلباو وسان سيبيستيان فيتوريا وساراكوسا وهويسكا وبامبلونا ولوجرونا وسانتياجو ولاكورونا وفيكو وأستورياس وسنتاندير وليون وبلد الوليد وبوركوس وسلامانكا.

وكانت تسعة مطارات أغلقت بالفعل في وقت مبكر من يوم السبت في حين أغلقت ستة مطارات في منتصف النهار بالتوقيت المحلي (10 صباحا بتوقيت جرينتش). وقالت وكالة المراقبة الجوية الاوروبية، وهي الوكالة التي تنسق سلامة الطيران في أوروبا، ان من المتوقع أيضا إغلاق المطارات الواقعة في شمال البرتغال وأجزاء من جنوب فرنسا. وفي الشهر الماضي، تقطعت السبل بآلاف المسافرين بعد اغلاق المجال الجوي في جميع أنحاء أوروبا بسبب سحابة الرماد البركاني. وأظهرت الصور الأخيرة زيادة في نشاط البركان.

وقال خبراء الارصاد الجوية البريطانية إن البركان يبعث رمادا يصل إلى ارتفاع 30 ألف قدم.

وكانت بعض المطارات في أيرلندا وأجزاء من بريطانيا قد تأثرت في أوائل الأسبوع الماضي.