توقعات بوفاة قراصنة أفرج عنهم بحارة روس

سفينة تجارية
Image caption يمنح القانون البحر الدول ذات السيادة الحق في اعتقال القراصنة

قال مصدر في وزارة الدفاع الروسية إن القراصنة الصوماليين العشرة الذين أفرج عنهم بحارة روس في وقت سابق من الشهر الحالي قد ماتوا.

ونقلت وكالة انترفاكس عن المصدر الذي لم تسمه "يبدو أنهم ماتوا جميعا".

وكانت مجموعة من الجنود الروس قد اعتقلت القراصنة الصوماليين خلال عملية قاموا بها لانقاذ سفينة روسية.

وقالت روسيا في البداية إنه سيتم نقل القراصنة العشرة إلى موسكو لمواجهة اتهامات جنائية تتعلق بخطف السفينة.

لكن الجنود أطلقوا سراح القراصنة في قارب مطاطي دون أن تكون بحوزتهم معدات ملاحية.

وأفرجت روسيا عن القراصنة بسبب عدم وجود "أساس قانوني دولي" للإبقاء عليهم رهن الاحتجاز، حسبما قال الكولونيل الكسي كوزنيتسوف.

يذكر أن اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، الموقعة عليها روسيا، تعطي الدول ذات السيادة الحق في احتجاز القراصنة والتحقيق معهم.

لكن بعض الدول قد تحجم عن القيام بذلك بسبب القلق من كيفية التعامل مع القراصنة بعد أن تنتهي فترة سجنهم.

وقال الكولونيل كوزنيتسوف ردا على سؤال يتعلق بسبب إفراج روسيا عن القراصنة "لماذا يتعين علينا أن نقدم الأغذية لبعض القراصنة؟".

وكانت السفينة "جامعة موسكو" قد اختطفت يوم الاربعاء الماضي في خليج عدن عندما كانت في طريقها إلى الصين.