19 قتيلا على الاقل في هجوم انتحاري استهدف رتلا للناتو في كابول

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلنت الشرطة الافغانية ان هجوما انتحاريا بسيارة مفخخة وقع في الجزء الغربي من العاصمة كابول استهدف رتلا تابعا لقوات حلف شمال الاطلسي.

والحي الذي شهد الهجوم، وهو حي دار الامان، يضم عددا من الادارات والوزارات من بينها وزارة الكهرباء والمياه، وهو قريب ايضا من مبنى البرلمان الافغاني.

افغانستان

ونقل لاحقا عن مسؤول في الداخلية الافغانية ان الهجوم وقع قرب مركز للتجنيد في صفوف الجيش الافغاني، وانه اسفر عن سقوط 19 قتيلا بضمنهم خمسة اجانب و47 جريحا على الاقل من المدنيين.

وقال مراسلنا مارك داميت في كابول إن الشرطة الافغانية كانت قد نصبت العديد من نقاط التفتيش الجديدة في انحاء عدة في العاصمة في السنة الماضية، وذلك عقب سلسلة من الهجمات التي تعرضت لها فنادق ومكاتب حكومية فيها.

ولكنه يضيف بأنه من المستحيل تفتيش كل سيارة تدخل المدينة.

وقالت وكالة الانباء الفرنسية إن حركة طالبان اعلنت مسؤوليتها عن الهجوم في مكالمة هاتفية تلقتها من ناطق باسم الحركة.

وبالرغم من اجراءات الامن المشددة المفروضة في العاصمة، فإن المدينة شهدت في الاشهر الماضية عدة هجمات كبيرة نفذها مسلحو الحركة.

وكانت حركة طالبان قد اعلنت عن عزمها شن حملة جديدة في الربيع لاستهداف القوات الاجنبية وموظفي الحكومة الافغانية.

ووصف الرئيس الافغاني حامد كرزاي هجوم الثلاثاء بأنه "محزن جدا."

واضاف كرزاي في مؤتمر صحفي متلفز: "ندين هذا الهجوم باشد العبارات، ونأمل ان تزال هذه المعاناة عن افغانستان قريبا ان شاء الله."

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك