ارتفاع أصول أوباما بفضل مبيعات كتبه

الكلب الذي أهداه السيناتور السابق، إدوارد كينيدي لأسرة أوباما
Image caption بلغت قيمة الكلب الهدية 1600 دولار

ارتفعت أصول الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، بفضل جنيه ملايين الدولارات من عائدات الكتب في السنة الماضية، وفق ما أظهرته السجلات المالية.

وجلبت عائدات الكتب عن مؤلفيه ""أحلام من أبي" و "جرأة الأمل" مبلغ مليوني دولار وفق ما أعلنه البيت الأبيض.

وأظهرت وثائق سلمت لمصلحة الضرائب أن هدية قدمها السيناتور الراحل، إدوارد كينيدي، لأوباما وزوجته ميشل وهي عبارة عن كلب بلغت قيمته 1600 دولار.

وجاء في الوثائق ذاتها أن قيمة الميدالية التي منحت لأوباما بمناسبة حصوله على جائزة نوبل للسلام والوثيقة المرفقة بها "لا يمكن التحقق من قيمتها فورا".

وكان أوباما تبرع بقيمة الجائزة التي بلغت قيمتها 1.4 مليون دولار لهيئة خيرية.

وكشف نائب الرئيس، جو بايدن، عن أصول تراوحت ما بين 155.029 و 675.000 دولار.

وعادة ما لا تكشف الوثائق عن القيمة الحقيقية للأصول والمواد الخاضعة للضرائب لكنها تعطي تقديرات لا أكثر.

وحقق أوباما مئات الآلاف من الدولارات من مبيعات الأسهم التي ورثها عن جدته لأمه.

وكشف البيت الأبيض في شهر أبريل/نيسان الماضي عن التصريح الضريبي الخاص بأوباما، وقد بين أن أوباما وزوجته كسبا مبلغ 5.5 مليون، معظمها من عائدات الكتب.

وبالإضافة إلى الضرائب المفروضة على عائدات الكتب، فإن أوباما يكسب 400 ألف دولار سنويا من الحكومة الأمريكية.