موضوع القواعد الامريكية يهدد استقرار الحكومة اليابانية

متظاهرون
Image caption تظاهر عدد من سكان اوكيناوا امام مقر الحاكم احتجاجا على قرار رئيس الحكومة

قال حاكم جزيرة اوكيناوا اليابانية الجنوبية يوم الاحد إنه سيكون من العسير عليه تقبل الخطة التي توصلت اليها طوكيو مع واشنطن والقاضية بالسماح للولايات المتحدة بالاحتفاظ بقاعدة جوية عسكرية مثيرة للجدل في الجزيرة - مما شكل ضربة للحكومة التي عليها خوض استحقاق انتخابي قريبا.

فقد ادى الانطباع السائد لدى جمهور الناخبين اليابانيين بأن رئيس الحكومة يوكيو هاتوياما لم يتصرف بحكمة فيما يخص قضية قاعدة فوتينما الجوية الى اضعاف التأييد للحكومة والى اضمحلال فرص فوز الحزب الديمقراطي الحاكم في انتخابات مجلس الشيوخ وهي انتخابات يجب ان يفوز بها اذا كان له ان يتجنب اصابة حكومته بالشلل السياسي.

وكان هاتوياما قد تعهد بحل مسألة القاعدة الجوية الامريكية في اوكيناوا - والتي يلقى وجودها اعتراضا قويا من جانب سكان الجزيرة - قبل نهاية شهر مايو/ايار الجاري. يذكر ان هذه القضية قد ادت ايضا الى تأزم علاقات اليابان بحليفها الامريكي.

وقال هاتوياما لحاكم اوكيناوا هيروكازو ناكايما خلال لقاء جمعهما في مقر الاخير إن "القلق والغضب الذي يشعر به اهالي اوكيناوا مبرر ومفهوم. ولكن كما اثبتت التطورات الاخيرة في شبه الجزيرة الكورية فإن الوضع الامني في منطقة شرق آسيا ما زال مبهما ولذا لا نستطيع ان نسمح للرادع الامريكي الموجود في اليابان بأن يضعف. لقد كان اتخاذ قرار الابقاء على القاعدة الامريكية مؤلما بالنسبة لي."

وقد تظاهر عدد من سكان اوكيناوا امام مقر الحاكم احتجاجا على قرار رئيس الحكومة.