صور جديدة لمسلحي بوكو حرام بعد تغيير اسمها لـ"ولاية غرب أفريقيا" التابعة لـ"داعش"

مصدر الصورة AFP
Image caption زعيم "بوكو حرام" أبو بكر شيكاو أعلن الشهر الماضي مبايعة زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" أبو بكر البغدادي "خليفة".

نُشرت على شبكة الانترنت صور جديدة لمسلحين من حركة "بوكو حرام" النيجيرية يصفون فيها أنفسهم بأنهم "ولاية غرب أفريقيا" التابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف باسم "داعش".

وعلى عكس المألوف عن مسلحي "بوكو حرام"، لم يغط المسلحون وجوهم في الصور التي تداولتها حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مرتبطة بـ"داعش".

ويعتقد أن هؤلاء المسلحين قتلوا بالفعل في مواجهات، حيث وصفوا بأنهم "شهداء".

ولم يتسن التأكد من صحة الصورة من مصادر مستقلة.

وكان زعيم "بوكو حرام" أبو بكر شيكاو قد أعلن الشهر الماضي مبايعة زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" أبو بكر البغدادي "خليفة".

وجاءت بيعة بوكو حرام بعد بيعات مماثلة أعلنتها مجموعات مسلحة في عدد من الدول الأفريقية والآسيوية.

وحث تنظيم "داعش" المقاتلين الذين لا يتسنى لهم الانضمام إلى صفوف مسلحيه في العراق وسوريا على الالتحاق ببوكو حرام.

وفي غضون ذلك، أعلن الجيش النيجيري بدء هجوم واسع في غابات سامبيسا التي يعتقد أن الحركة تحتجز بها أكثر من مئتي فتاة اختطفن من مدرستهن في مدينة تيشبوك قبل أكثر من عام.

وتشن نيجيريا - تدعمها دول مجاورة - حملة عسكرية ضد مسلحي الحركة منذ أسابيع.

وانضمت قوات برية حاليا إلى العمليات في شمال شرقي نيجيريا.

ويقول الجيش النيجيري إنه تمكن بالفعل من استعادة السيطرة على مناطق كانت تسيطر عليها "بوكو حرام".

المزيد حول هذه القصة